الأخبار العالمية

علماء الآثار يكتشفون قبر ماركيز البالغ من العمر 3000 عام في شمال غربي الصين

صورة رمزية لحفرية أثرية من الصين
صورة رمزية لحفرية أثرية من الصين
ربما كانت منطقة نينغشيا ذاتية الحكم لقومية هوي في شمال غربي الصين تحت حكم الإمبراطورية من الأباطرة الصينيين، في وقت أكثر قدما مما كان يعتقد علماء الآثار وفقا للحفريات الأخيرة لمجموعة من المقابر عمرها 3000 سنة.

وتجمع خبراء من اكبر مؤسسات الأبحاث الأثرية الصينية بما فيها الأكاديمية الصينية للعلوم الاجتماعية وجامعة بكين وجامعة نانجينغ في محافظة بنغيانغ في نينغشيا للانضمام إلى التنقيب عن أطلال ياوخيوان حيث تم حفر 620 ألف متر مربع.

قال ما تشيانغ الذي يقود الفريق الأثري لوكالة أنباء شينخوا يوم الاثنين ، إن جميع المقابر قد نهبت قبل بدء التنقيب الرسمي في وقت سابق من هذا العام.

ورغم ذلك وجد الفريق القبر الرئيسي للحاكم على مستوى ماركيز على بعد 13 مترا تحت الأرض . وعلى الرغم من وجود أوعية الدفن البرونزية بها نقوش تحدد صاحب المقبرة فقد وجد اثنين مانتيس اليشم (السرعوف).

وتم اكتشاف مانتيس من اليشم في موقع ينشيوى الأثري المدرج في قائمة التراث العالمي في الصين بالقرب من آنيانغ في مقاطعة خنان بوسط الصين والتي كانت عاصمة قديمة في أسرة شانغ الملكية في وقت سابق (1300 ق.م -1046ق.م).

قال تشانغ تيان من البحوث الأثرية لمقاطعة شنشي “إن عنصر اليشم يقدم دليلا قويا على علاقة صاحب القبر مع الحكومات الإمبراطورية خلال الفترة من أواخر شانغ إلى وسط أسرة تشو الغربية الملكية (1046ق.م – 771 ق.م).

وقال ليو شو وهو أستاذ بجامعة بكين، إن اكتشاف الأنقاض يوحي بأن نينغشيا كانت جزءا من الإمبراطورية بالغة الضخامة من أسرة شانغ الراحلة قبل ألف عام عما كان يعتقد سابقا.

وقام الخبراء بحفر ربع المنطقة فقط، حيث أضاف ليو أنه يجب أن يحتوي على 40 مقبرة مجاورة أخرى . ويعتقد الخبراء أن المنطقة كانت ضمن إقطاعية ماركيز في الحدود الشمالية للأسر الحاكمة.

ينتشوان 5 ديسمبر 2017 (شينخوا)