المتاحف والمعارض

معارض ملتقى آثار المملكة تستقطب آلاف الزوار

قناع من الذهب

شهدت المعارض المصاحبة لملتقى آثار المملكة التي يحتضنها المتحف الوطني بالرياض إقبالاً كبيراً من المواطنين والمقيمين وتتصدر هذه المعارض، معرض “روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور”، الذي زار حتى الآن 11 متحفاً عالمياً شهيراً في أوروبا والولايات المتحدة والصين وكوريا، ولقي أصداء إعلامية واسعة بما يحتويه من قطع أثرية نادرة تبرز حضارات المملكة وإرثها الحضاري.
وتفتح المعارض أبوابها من الثامنة صباحاً وحتى الرابعة عصراً، ما عدا يوم الجمعة من الرابعة عصراً حتى الثامنة مساء.
كما نظمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، ممثلة بالإدارة العامة للإعلام وعلاقات الشركاء الأربعاء الماضي، زيارة لمجموعة من كتاب الرأي لمعرض روائع آثار المملكة والمعارض المصاحبة لملتقى آثار المملكة العربية السعودية الأول المقامة حالياً في المتحف الوطني .
وتجول الكتاب في المعارض التي تنوعت بين معرض الآثار الوطنية المستعادة من الداخل والخارج، ومعرض المكتشفات الأثرية الحديثة بالمملكة، ومعرض عناية واهتمام ملوك المملكة بالآثار والتراث الوطني ( بالمشاركة مع دارة الملك عبدالعزيز )، ومعرض مصور عن مشروع ترميم محطة سكة حديد الحجاز بالمدينة المنورة بالمشاركة مع مؤسسة التراث الخيرية، ومعرض هيئة المساحة الجيولوجية، ومعرض الطوابع التذكارية، ومعرض الصور التاريخية، ومعرض رواد العمل الأثري، ومعرض الكتب المتخصصة في مجال الآثار، ومعرض الحرف والصناعات اليدوية، معرض الفنون التشكيلية .
وأكد المشاركون في الزيارة على أن معرض روائع آثار المملكة والمعارض الأخرى تعد فرصة مهمة للتعرف على حضارات الوطن وعمقه الحضاري والتاريخي، لافتين إلى أهمية دعم وسائل الاعلام والإعلاميين هذه المعارض والتعريف بها .وتعرض هيئة السياحة حالياً، أكثر من 70 قطعة أثرية نادرة،أعادها مواطنون وأجانب للهيئة،وذلك في” معرض الآثار الوطنية المستعادة “، ضمن معارض الملتقى الذي افتتح برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله في شهر صفر المنصرم ويستمر حتى الاثنين 30 من شهر ربيع الأول الحالي .
البلاد