وفد ياباني يزور معالم الرياض الأثرية والتراثية


دعمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة الرياض، بالتعاون مع إمارة منطقة الرياض ومطار الملك خالد الدولي ووزارة الداخلية والبحث الجنائي، تنظيم رحلة سياحية لمجموعة من السائحين اليابانيين بعد حضورهم مباراة المنتخب الوطني السعودي ومنتخب اليابان في مدينة جدة إلى العديد من المواقع التاريخية والحضارية والأماكن الأثرية والتراثية والسياحيّة في مدينة الرياض نهاية الأسبوع الماضي.
وقدم فرع هيئة السياحة بمنطقة الرياض الدعم المادي والفني واللوجيستي والتسويقي والإعلاني لأحد منظمي الرحلات المعتمد من الهيئة لتنظيم هذه الرحلة السياحية التي استمرت لمدة ثلاثة أيام.
واطلع الضيوف على القرى التراثية والاستراحات الريفية والنزل الزراعية، وقاموا بزيارة عدداً من المعالم السياحية والحضارية والتاريخية كالمتاحف والمواقع التاريخية والقرى التراثية والأسواق الشعبية ومباني التراث العمراني، كما تعرفوا إلى المهن التقليدية ومنتجات الحرفيين والأسر المنتجة الشهيرة في هذه المواقع، وأيضاً تناولوا بعض الأكلات والمشروبات الشعبية، وذلك ضمن المسار السياحي المتضمن مواقع سياحية وتراثية داخل مدينة الرياض، ويشتمل على زيارة لقصر المصمك ومركز الملك عبدالعزيز التاريخي والمتحف الوطني ومتحف صقر الجزيرة والدرعية ووادي حنيفة.
وقام الوفد الياباني الذي شارك فيه قرابة 55 شخصاً من الرجال والنساء، بزيارة مركز شركة لكزس للسيارات، بجانب زيارة عدة من المراكز التجارية والمولات بمدينة الرياض ضمن الرحلة التي شارك فيها مرشد سياحي مرخص من قبل الهيئة.
كما تضمن برنامج الرحلة أيضاً زيارة متحف صقر الجزيرة، الدرعية التاريخية ووادي حنيفة، المتحف الوطني، وكذلك زيارة مركز الملك عبدالعزيز التاريخي، قصر المصمك، سوق الزل، وزيارة متحف العضيب، حيث تم تقديم ضيافة القهوة العربية والاستماع الى شرح من المسؤولين عن هذه المواقع ومنسوبي الهيئة والتعرف على الحياة النجدية قديماً وجمال العمارة التراثية وفن عمارة البيوت الطينية.
ويأتي ذلك في إطار دعم وتفعيل سياحة الرياض لمشروع المسارات السياحية في المملكة، وتسهيل قيام وتنظيم العديد من الرحلات السياحية إلى أشهر المعالم السياحية والأثرية والتراثية بالمنطقة لشرائح المجتمع المختلفة، لاكتشاف المنطقة بما تضمه من مواقع سياحية وأثرية وتاريخية وحضارية وقرى ومباني للتراث العمراني؛ لنشر ثقافة التعرف على التراث وتعزيز المحافظة على الموروث الوطني، وذلك من خلال منظمي الرحلات المعتمدين من قبل الهيئة.
يذكر أن منطقة الرياض تتضمن العديد من المسارات السياحية المعتمدة منها: مسار شقراء الذي تنطلق رحلاته السياحية من العاصمة الرياض مروراً بقرية القصب ومدينة أشيقر ومحافظة شقراء، تضم منطقة الرياض خمسة مسارات سياحية، وهي (مسار المجمعة) الذي يبدأ في مدينة الرياض مروراً بمحافظة المجمعة ومحافظة الغاط ومحافظة الزلفي، و(مسار الرياض – الخرج – الدلم)، و(مسار الرياض – عودة سدير – وروضة سدير)، و(المسار الداخلي) المتضمن مواقع سياحية وتراثية داخل مدينة الرياض، يشتمل على زيارة لقصر المصمك، ومركز الملك عبدالعزيز التاريخي (المتحف الوطني)، ومتحف صقر الجزيرة، والدرعية، ووادي حنيفة.
الرياض 21 ذو الحجة 1438 هـ الموافق 12 سبتمبر 2017 م واس