الأخبار العالمية

اكتشاف منحوتات صخرية ترجع لعصر مملكة صينية قديمة بوسط منغوليا


أنهى فريق علمي صيني – منغولي مشترك دراسة في الآونة الأخيرة حول منحوتات صخرية قديمة عُثر عليها بمنطقة دلجرخانجاي في مقاطعة دوندجوبي بوسط منغوليا.

أجرى الدراسة جامعة منغوليا الداخلية الصينية وجامعة تشينجيس خان المنغولية وكان هدفها الأساسي دراسة النقوش والرسوم التي ترجع لعهد إمبراطورية هان الشرقية الصينية.

وكُتبت الرسوم الصخرية القديمة، التي يعود تاريخها لنحو ألفي عام، بأكثر من 250 حرفا صينيا وكانت دليلا للانتصار على إمبراطورية هونو الشمالية.

وكانت الهونو قبيلة بدوية تعيش في منغوليا حاليا خلال القرن الرابع قبل الميلاد. وكانت تُغير على حكومة هان الشرقية من فترة لأخرى.

كما تتزامن المنحوتات الصخرية مع أحداث سُجلت بكتب مرجعية عن مملكة هان الشرقية.

وبالقرب من موقع الاكتشاف، اكتشفت 11 مقبرة قديمة تنتمي لإمبراطورية هونو، حسبما قال جي تشيمدورج نائب مدير جامعة منغوليا الداخلية.

وفي وقت سابق، عثر أساتذة بجامعة تشينجيس خان المنغولية على نقوش بالإضافة لرسوم صخرية قيل إنها نوع من الخطابات ارسلته إمبراطورية هان الشرقية.

وقاد الاكتشاف لبحث إضافي أجراه علماء لغويون من منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم الصينية.

أولان باتور 16 اغسطس 2017 (شينخوا)