اكتشاف عظام أقدم إنسان عاقل بدائي وسط المغرب تعود إلى نحو 300 سنة قبل الميلاد

:
الرباط في 7 يونيو 2017 (شينخوا) اكتشف فريق من الخبراء والأركيوليجيين المغاربة والأجانب بقايا عظام إنسان ينتمي لفصيلة الإنسان العاقل البدائي ، مرفوقة بأدوات حجرية ومستحثات حيوانية، بموقع جبل إيغود بإقليم اليوسفية، وسط المغرب.

وذكر المعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث التابع لوزارة الثقافة والاتصال المغربية في بيان اليوم (الأربعاء) أن فريق الخبراء تمكن من تحديد تاريخ هذه الاكتشافات والتي تعود إلى حوالي 300 ألف سنة قبل الميلاد، وذلك بواسطة التقنية الإشعاعية لتحديد العمر.

ولفت البيان إلى أن هذه العظام تعد بالتالي أقدم بقايا لفصيلة الإنسان العاقل المكتشفة إلى اليوم، إذ يفوق عمرها عمر أقدم إنسان عاقل تم اكتشافه إلى الآن بحوالي 100 ألف سنة.

وسجل المعهد أنه سبق لفريق من الخبراء ان اكتشف بذات الموقع بقايا إنسان وأدوات تعود إلى “العصر الحجري الوسيط” منذ ستينيات القرن الماضي.

وذكر المصدر انه بفضل الحفريات الجديدة يكون موقع جبل إيغود أقدم وأغنى موقع يرجع للعصر الحجري الوسيط بإفريقيا والذي يوثق للمراحل الأولى لتطور الإنسان العاقل.