المتاحف والمعارض

بتكلفة 102 مليون دولار أمريكي .. متحف كونفوشيوس يستعد لفتح أبوابه أمام الجمهور

 

 

أهم الموضوعات /الصين (مقالة خاصة) بتكلفة 700 مليون يوان .. متحف كونفوشيوس يستعد لفتح أبوابه أمام الجمهور
بكين 14 فبراير 2017 (شينخوا) سيتم افتتاح متحف كونفوشيوس في النصف الثاني من العام الجاري في مدينة تشيوفو، مسقط رأس الفيلسوف العظيم، بمقاطعة شاندونغ بشرقي الصين، ليصبح أول متحف شامل في البلاد للتركيز على كونفوشيوس (551- 479 قبل الميلاد ) وأيديولوجيته.

وقال تشانغ لي تشنغ، مسؤول المجمع الثقافي في مدينة تشيوفو التي يقع فيها متحف كونفوشيوس، إنه تم الانتهاء من بناء مركز المعارض وهو المبنى الرئيسي في مجمع المتحف، وتجري حاليا الأعمال التفصيلية لاماكن العرض والمناظر الطبيعية.

وبلغ إجمالي استثمارات بناء مجمع المتحف 700 مليون يوان (102 مليون دولار أمريكي ) على مساحة 5700 متر مربع ليشتمل على مركز للمعارض وست قاعات تابعة له.

وقال يانغ جين تشوان، نائب رئيس هيئة الآثار الثقافية بمدينة تشيوفو إن متحف كونفوشيوس هو مشروع ثقافي يعرض أنشطة التعاليم الكونفوشيوسية وآثارها التي تم جمعها من قبل أجيال كونفوشيوس، وكذلك يعد مكانا للتعرف على الثقافة التقليدية في الصين.

وبدأ بناء المتحف عام 2013، ولكنه تعطل بسبب المسائل المالية والمناقشة حول كيفية تقديم جوهر الأفكار الكونفوشيوسية وتعاليمه بطريقة أكثر دقة.

وأظهرت بيانات الحكومة المحلية أنه بنهاية العام الماضي، بلغ إجمالي ما تم إنفاقه لبناء المتحف نحو 380 مليون يوان.

وقال يانغ تشاو مينغ، رئيس معهد بحوث كونفوشيوس بمدينة تشيوفو، وهو أيضا عضو في الهيئة الاستشارية السياسية المحلية إن هذا المتحف يتمتع بأهمية بالغة، مضيفا أنه في الوقت الراهن، يتعرف الناس على التعاليم الكونفوشيوسية من المؤلفات الكلاسيكية ومعبد كونفوشيوس بشكل أساسي.

وأضاف يانغ ” إن الزوار سيتمكنون من الحصول على فهم متعمق لكونفوشيوس وتعاليمه من خلال الصور والتقنيات الحديثة والآثار ذات الصلة”.

وقال يانغ يي تانغ، خبير الدراسات الكونفوشيوسية من إدارة الآثار الثقافية المحلية إن أكثر من 120 ألف قطعة من الآثار و200 ألف من المحفوظات التاريخية ذات الصلة ستشهد حماية أفضل وتعرض أمام الجمهور، مما يساعد الخبراء والسياح للتعرف على هذا الفيلسوف العظيم وترويج الثقافة التقليدية الصينية أمام الجمهور.

يذكر أن كونفوشيوس هو أول فيلسوف صيني ينجح في إقامة مذهب يتضمن كل التقاليد الصينية عن السلوك الاجتماعي والأخلاقي ، حيث قامت فلسفة كونفوشيوس على أساس القيم الأخلاقية الشخصية، ولقد كانت تعاليمه وفلسفته ذات تأثير عميق في فكر وحياة الصينيين، من جهة أخرى، كان كونفوشيوس أول صيني أنشأ المدارس الخاصة واقبل الطلاب عليها من مختلف الطوائف.

وقال قوه شو تشينغ، حاكم مقاطعة شاندونغ في تقرير عمل الحكومة الذي قدمه في الدورة السادسة لمجلس نواب الشعب الثاني عشر لمقاطعة شاندونغ، أعلى هيئة تشريعية في المقاطعة، إن شاندونغ ستواصل تعزيز جوهر الثقافة التقليدية الصينية واستكمال بناء متحف كونفوشيوس وفتحه للجمهور هذا العام.